اختيار د. مايا شمايلوف لتولّي رئاسة برنامج اللقب الثاني في التصميم

وافق المجلس الأكاديمي الأعلى في شنكار على توصية لجنة البحث والاختيار بتعيين د. مايا شمايلوف لرئاسة برنامج اللقب الثاني في التصميم.

حصلت د. شمايلوف على اللقبين الثاني والثالث في مجال العلوم، التكنولوجيا والمجتمع، وعلى اللقب الأوّل في علوم الحياة. بالإضافة، تجري د. شمايلوف براءات اختراع مع التخصّص في التقنيّات المتقدّمة والتصميم كمُولِّد للابتكار. تلتقي مجالات البحث الأكاديمي وتخصّصها مع المجالين الرئيسيّين في البرنامج وفقًا لمتطلّبات مجلس التعليم العالي: التصميم والتكنولوجيا.

تمتدّ خبرتها في التدريس الأكاديمي منذ أكثر من عشر سنوات من التدريس، بما في ذلك في كليات هندسة وهندسة معمارية وتخطيط مدن في التخنيون، في وحدة دراسات التتمّة في التخنيون، وفي اللقب الثاني في التصميم، الابتكار والمبادرة في كلية الإدارة، وفي جامعة بار إيلان. تشمل إصداراتها كتابًا يضمّ بحثها في موضوع تعدّد التخصصات والإبداع، وفصولًا في عدّة كتب في مجالات بحثها. هذه الإصدارات وغيرها، بما في ذلك معروضات فنّيّة، في البلاد والخارج، تثبت قدرتها على إدارة مجال البحث المرافق لعمليّات التصميم، كما هو مطلوب في المنهاج الدراسيّ المُعدّ للمتخصّصين.

قدّمت د. شمايلوف أنشطة مهنيّة ومشاركات في طواقم تفكير وطنية ودولية في المجالات ذات الصلة بالبرنامج. تتطرّق الرؤية التي قدّمتها د. شمايلوف إلى تدريب الطلاب في البرنامج على التغيّرات الاجتماعيّة، الثقافية والعلمية المتوقّعة في عالمنا. رؤيتها للعالم تتلاءم مع اتّجاهات التنمية المنشودة لبرنامج الدراسات العليا للمتخصّصين، أي تعزيز الدمج بين القيم التكنولوجيّة والتصميميّة والتعلّم المتعدّد التخصّصات وما بين التخصّصات، مع التركيز على إنشاء هياكل معرفيّة جديدة في مجالات مثل المنظومات الاجتماعيّة، الذكاء الاصطناعيّ، التصميم الحيويّ (BioDesign) والسّعي إلى مساهمة المصمِّم في المجتمع في ضوء التحدّيات التكنولوجيّة، البيئيّة والاجتماعيّة في القرن الحادي والعشرين.

أفادتنا د. شمايلوف بما يلي:

"في هذه الأيّام، يعتاد كل منا على واقع متغير ومذهل، واليوم هو بالضبط الوقت المناسب للتصميم لكي يشتعل ويعلن انطلاقة مجددة ومطلوبة من أجل مستقبل أكثر مساواةً. لكي يمتلك المصمّمون القدرة على القيام بذلك، يجب عليهم صقل قدرتهم على الفهم والتواصل وتبادل المعرفة مع الثقافات والتخصّصات الأخرى. سيكون هذا الخطاب ممكنًا من خلال اكتساب مهارات لغويّة جديدة لأولئك المنخرطين في حرفة التصميم، وهي لغة تنهل في المرحلة الأولى من العلم والتكنولوجيا، ومن المجتمع، وتقود إلى تبصّرات، تطويرات وطرق تفكير جديدة في التصميم.

أنا سعيدة ومتحمّسة للانضمام إلى هذه المؤسسة المرموقة، والعمل جنبًا إلى جنب مع خيرة المحاضرين والخبراء في مجالات التصميم والتعرّف على الطلاب الموهوبين في البرنامج عن قرب، من أجل دعم العمليّة المطلوبة للانطلاق مجدّدًا".

أفادنا رئيس شنكار، البروفيسور شيزاف رفائيلي، بما يلي:

"أهنّئ د. شمايلوف على تولّيها منصب رئيسة برنامج اللقب الثاني. إنّ خبرتها الغنية في مجالات التصميم والمجتمع والتكنولوجيا تلتقي مع رؤية شنكار ككلّيّة متعدّدة التخصصات تدعو إلى التكامل في العمل بين كليات الهندسة، الفنون والتصميم. أنا على يقين بأنّ د. شمايلوف ستساهم بشكل كبير في تعزيز المنظومة والمنهاج التعليميّ، وأنا سعيد بانضمامها إلى أسرة شنكار".

هل انت مهتم بالدراسة في شنكار؟

إملئ تفاصيلك >>

إملئ تفاصيلك، وسنعاود الإتصال بك في اقرب وقت ممكن!